"الربيع العربي" كبّد قناة الجزيرة القطرية خسائر بـ350 مليون دولار

موقع جنتل الاردن هو عبارة عن فكرة بسيطة جدا مواضيع نطرحها نؤلف نترجم ونقتبس كل ذلك سبيلا في خدمة القارئ العربي
 
الرئيسيةس .و .جمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول

"الربيع العربي" كبّد قناة الجزيرة القطرية خسائر بـ350 مليون دولار

الموضوع السابق الموضوع التاليمركز رفع الصور
Posted By

Moh'd S Hammoudeh


انشرالموضوع
الرد عن طريق الفيس بوك
الابلاغ عن الموضوع




مواقع صديقة
All Tricks And Tips
Entertainment
أضف موقعك هنا
أضف موقعك هنا


صفحات فيسبوكية رائعة
All Tricks And Tips
Entertainment
المحاسبين
موقع جنتل الاردن
أضف صفحتك هنا
أضف صفحتك هنا


صفحتنا الرسمية على الفيس بوك

صفحتنا الرسمية على تويتر



الجمعة يونيو 15, 2012 4:43 pm ساندنا على الفيس بوك  ساندنا على اليوتيوب ساندنا على تويـــــــتر











أكدت مصادر قطرية مطلعة داخل محطة شبكات قناة "الجزيرة" التي تبث من العاصمة القطرية الدوحة، وتهيمن عليها الحكومة القطرية أن الشبكة سجلت أكبر خسائر لها منذ انطلاقتها عام 1996، إذ قدرت قيمة خسائرها منذ انطلاق ما يسمّى "الربيع العربي" في تونس في ديسمبر 2010 وحتى مطلع العام الحالي أكثر من 300 مليون دولار أميركي.

وينتظر أن ترتفع الخسائر حتى نهاية العام الحالي الى أكثر من خمسمائة مليون دولار، وهي خسائر إستثنائية لا تغطيها إطلاقاً المواد الدعائية والإعلانية للقناة، لكن تكفلت جهات قطرية رسمية بتغطية هذه الخسائر.

ووفقاً لمصادر، فإن شبكة قنوات الجزيرة لم تحقق أرباحاً منذ إنطلاقتها، وحافظت على مستوى خسائر سنوية تقدر بعشرة ملايين دولار أميركي، قبل أن تبدأ القناة بتسجيل خسائر إضافية بسبب استقطاب مذيعين ومعلقين سياسيين، وضيوفاً لبرامجها الحوارية.

وتضاعفت خسائر القناة مرات عدة مع انطلاق "الربيع العربي"، إذ خصصت بثاً لساعات طويلة في اليوم الواحد للتغطية المباشرة بشأن الأحداث الأمنية في تلك الدول، وهي عملية مكلفة وباهظة من الناحية المالية.

وتتردّد معلومات داخل القناة أن المحطة الإخبارية قد دفعت بسخاء لجهات سورية معارضة للنظام، للظهور على شاشتها.

وتتهم الجزيرة بتطبيق أجندا سياسية في المنطقة العربية وأنها اداة في يد النظام القطري لتحقيق غايات معينة.

يذكر ان قناة الجزيرة بدأت بثها في عام 1996 بمبلغ 150 مليون دولار منحة من أمير قطر حمد بن خليفة آل ثاني.

وهدفت الجزيرة إلى تحقيق الاكتفاء الذاتي بحلول عام 2001 من خلال الاعلانات، ولكنها فشلت بسبب إحجام المعلنين السعوديين عن التعاقد معها. فوافق الأمير على الاستمرار في تقديم الدعم سنويًا.










جميع المواضيع و الردود تعبر عن رأي صاحبها ولا تعبر عن رأي إداره موقع جنتل الاردن بــتــاتــآ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الموضوع السابق الموضوع التالي
صفحة 1 من اصل 1








جميع الحقوق محفوظة لبوابة جنتل الاردن © 2013