الاردن:كارثة تهدد الاردنيين ومصالحهم ... بالوثائق

موقع جنتل الاردن هو عبارة عن فكرة بسيطة جدا مواضيع نطرحها نؤلف نترجم ونقتبس كل ذلك سبيلا في خدمة القارئ العربي
 
الرئيسيةس .و .جمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول

الاردن:كارثة تهدد الاردنيين ومصالحهم ... بالوثائق

الموضوع السابق الموضوع التاليمركز رفع الصور
Posted By

ياسمين مناصير


انشرالموضوع
الرد عن طريق الفيس بوك
الابلاغ عن الموضوع




مواقع صديقة
All Tricks And Tips
Entertainment
أضف موقعك هنا
أضف موقعك هنا


صفحات فيسبوكية رائعة
All Tricks And Tips
Entertainment
المحاسبين
موقع جنتل الاردن
أضف صفحتك هنا
أضف صفحتك هنا


صفحتنا الرسمية على الفيس بوك

صفحتنا الرسمية على تويتر



السبت يونيو 23, 2012 4:00 am ساندنا على الفيس بوك  ساندنا على اليوتيوب ساندنا على تويـــــــتر










• تحققوا من ملكيتكم لأراضيكم قبل أن تفقدوها .

• املاك وعقارات اردنية تباع بالتزوير .

• فساد بالملايين في مديرية تسجيل اراضي عمان .

• القضاء الأردني دخل بقضية لن تنتهي حتى 10 سنوات .

• خزينة الدولة تتحمل المسؤولية الكاملة عن تعويض المتضررين .

فوجئ المواطن الأردني (م،ش)، لدى مروره بجانب أرض له بالعاصمة عمان، بأن مبنى من أربعة طوابق، شيد عليها، دون علم منه بذلك، فتوجه فورا لصاحب العقار، الذي أكد أنه اشترى قطعة الأرض تلك من (م،د) .

مراجعة (م،ش) لدائرة الأراضي والمساحة/ مديرية تسجيل أراضي عمان، فتح الباب على مصراعيه لتزلزل المديرية بما هو كارثي أكثر مما هو ظاهر، بعد اكتشاف 30 قطعة ارض –حتى الآن- آلت ملكيتها لغير اصحابها الحقيقيين بشكل رسمي، وبوثائق رسمية، لأشخاص آخرين.. قاموا بدورهم ببيعها .

وتحمل هذه الوثائق، تواقيع مستمعي الإقرار، وهو المسؤولون عن عملية نقل ملكية الأراضي في المديرية، لكن المفاجأة هو نفيهم لأن تكون هذه التواقيع عائدة لهم، مما يثير الشبهات حول كيفية استكمال اجراءات المعاملات ونقل الملكية .

القاسم المشترك بين كل هذه الأراضي، أنها تعود لأشخاص من مواليد 1939 فما دون، مما يشير إلى أن المزوروين عمدوا الى اختيار اراض تعود ملكيتها لأشخاص متقدمين في السن، لتضليل الورثة، بعد وفاة مالك الأرض الحقيقي، وبحيث يتقبلون توقيعه، دون علم منهم بأنه توقيع مزور .

مدير عام دائرة الأراضي والمساحة نضال السقرات، ما زال مصعوقا من هول الحادثة، ومن تورط بعض الموظفين في الدائرة، بهذا التزوير الكارثي، ومن الطريقة التي تم بها، حيث أن عملية نقل ملكية الأراضي تخضع لقوانين واجراءات صارمة جدا، حيث أنه جرت العادة في نقل ملكية الأراضي، مطابقة هوية الأحوال المدنية للبائع والمشتري، مع كشوفات دائرة الأحوال المدنية.. والمفجع أن ملفات هذه القطع الـ30، لم تحمل صورة واحدة عن هوية البائع .

ولا يقف الأمر عند هذا الحد فقط، بل أن القضية تضع الأردنيين، حكاما ومحكومين، على صفيح من نار، حيث ستفتح هذه الحادثة باب الطعونات من قبل الورثة، لكل عمليات البيع، التي جرت لأشخاص توفوا منذ سنتين كحد أدنى، مما يزيد من احتمالية أن يرتفع عدد قطع الأراضي التي بيعت بتزوير التواقيع، إلى ما هو أكثر من 30، وهو أمر تتوقعه أوساط دائرة الأراضي والمساحة .

وفيما يتولى مدير ادعاء عمان التحقيق في القضية، تتولى لجنة تحقيق داخلية في دائرة الأراضي والمساحة، التحقيق بهذه القضية، في حين ترتقب هيئة مكافحة الفساد ما ستؤول إليه التحقيقات .

كل التوقعات تشير بعد فتح باب التحقيقات، إلى أن ملكية هذه الأراضي ستعود لأصحابها الأصليين، ووفقا لأوساط قانونية تحدثت لـ”الاصلاح نيوز” بأن الدولة ستتحمل المسؤولية كاملة عن تعويض المتضررين.. وبالتالي سيترتب على خزينة الدولة الملايين من الدنانير، في وقت تعاني فيه الخزينة من أزمة مالية كبيرة .

وتاليا صور عن عقود مزورة، لنقل ملكية الأراضي:







المصدر : اصلاح نيوز










جميع المواضيع و الردود تعبر عن رأي صاحبها ولا تعبر عن رأي إداره موقع جنتل الاردن بــتــاتــآ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الموضوع السابق الموضوع التالي
صفحة 1 من اصل 1








جميع الحقوق محفوظة لبوابة جنتل الاردن © 2013